تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

جامعة الملك فيصل

كلية الهندسة


زوارنا الكرام....

 

عندما بدأت العمل في جامعة الملك فيصل، وجدت أن خريجي كلية الهندسة يمتلكون طموحا جبارا وقادرين على التعامل مع العديد من المشكلات والسيطرة عليها من خلال تطوير حلول مبتكرة. تعتمد هذه الحلول على مبادئ علمية وهندسية متينة. لذلك، تسعى وكالة العمادة للشؤون الأكاديمية بكلية الهندسة إلى توظيف أشخاص متميزين قادرين على العيش في عالم يتغير باستمرار وتحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030 تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله.

عندما تم إنشاء كلية الهندسة بجامعة الملك فيصل عام 1428 هـ، كانت أول كلية تحصل على الاعتماد الأكاديمي ABET لجميع أقسامها دفعة واحدة وخلال سنوات قليلة من عام 2012 حتى عام 2021، ويعود الفضل لذلك إلى خبرة أعضاء هيئة التدريس وجهود الموظفين المتميزة. يشغل العديد من طلاب الدراسات العليا في الهندسة حاليًا مناصب أكاديمية وغيرها في القطاع الخاص.

لذلك فإن التعليم الهندسي بالكلية يتوافق مع أعلى المعايير العالمية من حيث الشمول على أسس قوية ومركزة من العلوم الأساسية ابتداء من السنة التحضيرية للطلاب وتنتهي بالتعمق والإلمام الشامل بأساسيات الفروع المتخصصة.

بالإضافة إلى استكمال النظام التعليمي، فإن العمل الميداني والممارسة في إحدى المؤسسات الهندسية المتميزة، ضروريان لطلاب الكلية قبل التخرج. تسعى الكلية حالياً إلى إقامة دراسات عليا لخلق ثقافة تعاون. سيساعد هذا التعاون الطلاب الجامعيين على العمل جنبًا إلى جنب مع طلاب الدراسات العليا وأعضاء هيئة التدريس في مشاريع مبتكرة وواسعة النطاق.

عزيزي الزائر، تقوم عمادة الشؤون الأكاديمية بكلية الهندسة بتحديث موقع الكلية باستمرار وتدعوك لاستكشاف موقع الكلية للحصول على معلومات إضافية عن برامجها الأكاديمية وأنشطتها الطلابية.

 

 

                                                                                                                        وكيل كلية الهندسة للشؤون الأكاديمية

                                                                                       د. عادل شرار الدلبحي
: