الخميس 07/03/1440 - 15/11/2018

الدكتور احمد الشيخ يتحدث عن منظمة الفاو وعلاقتها بالثروة الحيوانية والطب البيطري


كلية الطب البيطري تفتتح باكورة نشاطاتها الثقافية

تحرير وتصوير الدكتور بدر الحمدان

 تحت رعاية سعادة عميد كلية الطب البيطري الدكتور / ثنيان بن علي الثنيان وبحضور اصحاب السعادة وكلاء الكلية ورؤساء الاقسام وجمع من اعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلاب وضيوف الكلية، اقامت لجنة النشاط الثقافي بالكلية وبالتعاون مع لجنة العلاقات العامة والاعلام محاضرة بعنوان " انشطة منظمة الفاو وعلاقتها بالثروة الحيوانية والطب البيطري " القاها سعادة الاستاذ الدكتور / احمد ابراهيم الشيخ وذلك يوم الثلاثاء 13-1-1439هـ الموافق 3-10-2017م في تمام الساعة 11 صباحا بالقاعة الكبرى بالكلية.

حيث استهل سعادة الدكتور الشيخ المحاضرة بالشكر الجزيل لسعادة عميد الكلية لتوجيهاته بضرورة البداء بالنشاط الثقافي بشكل مبكر لهذا العام الجامعي 1438-1439هـ حتى يستفيد الجميع من المواضيع التي ستطرح في مثل هذه المحاضرات الثقافية والعلمية كما شكر الحضور على حرصهم واهتمامهم. ثم نقل سعادته أحر التعازي القلبية للجميع في وفاة العالم الجليل الاستاذ الدكتور / رمضان عمر رمضان سائلا المولى عز وجل ان يتغمد بواسع رحمته وان يلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.

بعد ذلك بداء سعادة الدكتور الشيخ محاضرته بإعطاء نبذة مختصرة عن منظمة الفاو وكذلك عرض الشعار الخاص بها وما يقصد بمحتواه وتاريخ انشائها والذي تأتى على يد الرئيس الامريكي ال 32 فرانكلين روزفلت عام 1943م حين دعى بمؤتمر بواشنطن 44 دولة لضرورة انشاء منظمة تعني بالأغذية والزراعة والتي اتفق المجتمعون على انشائها عام 1945م في مدينة كبيك بكندا وتظم حاليا قرابة 194 دوله من دول العالم المختلفة.

وعرج سعادته بعد ذلك على دور المنظمة الاستراتيجي للمحافظة على الغطاء النباتي والثروة الحيوانية وحمايتها من الكوارث الطبيعية وذلك باحتوائها على أكبر قاعدة معلومات تساعد الباحثين من شتى بقاع العالم للاستفادة بشكل مباشر وسلسل في البحث العلمي والتي تعمل مع الدول الاعضاء بعمل اتفاقيات للاستفادة من خدماتها.

وقال سعادته: ان للمنظمة مهام عدة منها ما يخص الطب البيطري والذي يتمثل في التعاون فيما يخص السيطرة على الامراض والتي تهدد الثروة الحيوانية والتي تقدر ب 70% من مقدرات فقراء العلم حيث تقوم بالتعاون مع الجهات المعنية والمنظمات الدولية للقضاء على الامراض التي تهدد الثروة الحيوانية مثل مرض الطاعون البقري والتي اخذت على عاتقها ضرورة التخلص منه على مستوى العالم.

وبين سعادته ان منظمة الفاو لديها رسالة تجمع بين الجانب الاقتصادي والانساني والتنموي وان لديها ميزانية ضخمة تقارب 210 مليار دولار يتم صرفها على النشاطات المختلفة لديها ولتنمية الدول الفقيرة خصوصا من جانب الثروة الحيوانية والحفاظ عليها.

وفي ختام المحاضرة تم فتح النقاش مع السادة الحضور بكل شفافية واريحية