الاثنين 13/06/1440 - 18/02/2019

معالي مدير الجامعة يوقّع اتفاقية تعاون مع رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم

 
تشمل إعداد وتنظيم برامج ذات طابع تعليمي وتدريبي وبحثي واستشاري
معالي مدير الجامعة يوقّع اتفاقية تعاون مع رئيس
مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم
تصوير: أ. وسيم المحيبس/ المركز الجامعي للاتصال والإعلام
وقّع معالي مدير جامعة الملك فيصل الدكتور محمد بن عبد العزيز بن محمد العوهلي، ورئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالأحساء الدكتور عبد الله عبد الرحمن السلطان اتفاقية تعاون بين الجانبين وذلك يوم الأربعاء 1-6-1441هـ الموافق 6/2/2019م، في قاعة مجلس إدارة الجامعة، بحضور سعادة المشرف على إدارة تطوير الشراكة المجتمعية الدكتور مهنا بن عبد الله الدلامي.
وتأتي هذه الاتفاقية تأكيدا للدور الرئيس والمهم الذي تقوم به جامعة الملك فيصل بالمنطقة من واقع الخدمات البحثية والتدريبية وخدمة المجتمع في جميع المجالات والتخصصات، وتجسيدا للدور الرائد الذي تقوم به الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالأحساء لخدمة القرآن الكريم من خلال إقامة البرامج المختصة بحفظه وتلاوته، وفي إطار الاهتمام بتنمية الموارد البشرية أكاديمياً ومهنياً، والتعاون مع الجهات المختصة المحلية في مختلف المجالات من أجل إثراء العملية التعليمية وتقديم الخدمات المثلى للمجتمع.
وتؤكد الاتفاقية على الدور الذي يضطلع به الطرفان لتفعيل الشراكات المجتمعية والتعاون الإيجابي للارتقاء بخدماتهما في مجال القرآن الكريم لبناء الشخصية الوطنية الصالحة، ومكافحة الأفكار الضالة والظواهر والسلوكيات المنحرفة.
وتهدف الاتفاقية إلى تحقيق مبدأ الشراكة والتعاون بين الطرفين بما يتناغم مع الدور الريادي للجامعة في تعزيز مفهوم الشراكة المجتمعية والنهوض بمؤسسات المجتمع خصوصاً بما يتعلق بالجوانب التعليمية والتدريبية والاستشارات والبحث العلمي تجسيداً لتطلعات القيادة الرشيدة – حفظهم الله تعالى ورعاهم.
ويشمل التعاون بين الطرفين من خلال إعداد وتنظيم برامج ذات طابع تعليمي وتدريبي وبحثي واستشاري، ناهيك عن تشكيل فريق عمل مشترك من الطرفين يعد خطة عمل مفصلة مشتملة على أدوار ومسؤوليات الطرفين ‪ في مجالات التعاون المتاحة ومنها اقتراح وتنفيذ الموضوعات المناسبة في مجال الدراسات والبحوث لإدراجها ضمن الخطط لكل منهما مع تشجيع الطلاب والطالبات وأعضاء هيئة التدريس لإجراء الدراسات والبحوث التي تخدم مصلحة الطرفين، وكذلك تقديم الجمعية الخدمات الإرشادية والاستشارية في مجال القرآن الكريم. كما يتم تعزيز التدريب التعاوني والزيارات الميدانية بينهما.
إلى جانب ذلك يتم اقتراح البرامج التدريبية والندوات والمؤتمرات وورش العمل، كما يتعاون الطرفان في مجال خدمة المجتمع من خلال إقامة فعاليات مشتركة.​

آخر الأخبار