الاثنين 13/06/1440 - 18/02/2019

د. العوهلي: جامعة الملك فيصل رفعت ميزانية البحث العلمي إلى " 14 " مليون ريال

 
خلال رعاية معاليه ورشة نظمتها عمادة التطوير وضمان الجودة
د. العوهلي: جامعة الملك فيصل رفعت ميزانية البحث العلمي إلى " 14 " مليون ريال
المركز الجامعي للاتصال والإعلام/إعداد وتصوير: أ. ماجد البوجابر
تحت رعاية معالي مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي أقامت عمادة التطوير وضمان الجودة صباح يوم الإثنين 6/6/1440هـ ورشة عمل بعنوان " تحفيز منظومة البحث العلمي على مستوى عضوات هيئة التدريس" بحضور أصحاب السعادة عميد عمادة التطوير وضمان الجودة الدكتور مقبل بن مشاري العيدان وعميد عمادة البحث العلمي الدكتور عبدالله الزهراني وجمع من أعضاء الهيئة التدريسية بالجامعة.
وفي بداية الورشة رحب سعادة عميد عمادة التطوير وضمان الجودة الدكتور مقبل بن مشاري العيدان بمعالي مدير الجامعة مثمناً له حضوره ورعايته لهذه الورشة التي تعد من أهم الورش التي تقيمها العمادة على مستوى الجامعة، مؤكداً في الوقت ذاته أهمية البحث العلمي من منظور التطوير وضمان الجودة من خلال تعزيز السمعة المؤسسية للجامعة وزيادة تنافسيتها وتعظيم تأثيرها المجتمعي والاقتصادي.
بعد ذلك ألقى معالي مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي كلمة بهذه المناسبة، أكد فيها أن إنتاجية عضو هيئة التدريس في البحث العلمي تنعكس على جودة تدريسه، مبيناً أن عنصر البحث العلمي سيحظى بما يستحقه من وزن نسبي في الآلية التي ستتبعها الجامعة لتقييم أداء عضو هيئة التدريس.
وأشار معاليه إلى وجوب قيام كل عضو من أعضاء هيئة التدريس بتطوير نفسه من خلال حضوره للدورات التدريبية والملتقيات والندوات التي تهتم في مجالات عدة، وذلك من أجل تنمية قدراته العلمية والثقافية وغير ذلك.
وأكد معاليه أن إدارة الجامعة ملتزمة بتوفير الأجواء التحفيزية والمناسبة التي تشجع كل عضو من أعضاء هيئة التدريس على البدء في عمل بحثه وإنتاجه العلمي بكل يسر وسهولة.
وقد بين معاليه أن إدارة الجامعة تسعى جاهدة لتقديم جامعة الملك فيصل كأنموذج مؤثر بحثي على كافة المستويات.
وفي ختام كلمته أكد معاليه أن جامعة الملك فيصل التزمت بدعم منظومة البحث العلمي، حيث خصصت مبلغ "7" ملايين ريال كدعم إضافي للبحث العلمي ومشاريعه المختلفة.
بعد ذلك قام سعادة عميد البحث العلمي الدكتور عبدالله الزهراني بتقديم عرض وإضاءات حول عمادة البحث العلمي والخدمات التي تقدمها.
ثم قدم سعادة الدكتور أشرف عبدالمنعم وسعادة الدكتورة نيرمين السمري عروضاً توجيهية وإرشادية حول موضوع عنوان الورشة.
يذكر أن الورشة تخللتها مداخلات نقاشية مثرية من المشاركات في سبيل تحقيق الأهداف المنشودة منها.​

آخر الأخبار