جامعة الملك فيصل



​​​​
   

مناهج أنشطة.jpg


جامعة الملك فيصل تحتفي باليوم العالمي للمعلم بمشاركة إدارة تعليم الأحساء

      رعى معالي رئيس جامعة الملك فيصل الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي فعاليات الاحتفاء باليوم العالمي للمعلم التي نظمتها كلية التربية، يوم الخميس 20 ربيع الأول 1445هـ الموافق 5 أكتوبر 2023م في مدرج الكلية، بحضور سعادة مدير الإدارة العامة للتعليم بالأحساء الأستاذ حمد بن محمد العيسى وأصحاب السعادة وكلاء الجامعة والعمداء وأعضاء هيئة التدريس والقيادات التربوية والمعلمين والمعلمات .
وألقى معالي رئيس الجامعة كلمة أكد فيها تطلع الجامعة دائما لتكريم أهل العلم، بكونهم يحملون أعز رسالة، معبرًا عن سعادته بمشاركته في هذا الاحتفاء، وعن فخره واعتزازه بما يشهده الوطن بحمد لله تعالى وتوفيقه، من تحقيق للإنجازات التعليمية المتوالية على الصعيد الوطني المحلي والإقليمي بل والعالمي، و أن ذلك يأتي ثمرة رعاية القيادة الرشيدة -أيدها الله- للعلم، وتقديرها المستمر لأهله، ودعمها غير المحدود للمؤسسات التعليمية، ولدور المعلمين والأساتذة على مختلف مستويات التعليم العام، والتعليم الجامعي، والتعليم المهني والتقني.
مؤكدًا معاليه أن هذه الرعاية الكريمة من حكومتنا الرشيدة تمثل مسؤولية وأمانة كبرى يجب أن نوفيها حقها، وأن نعمل بكل اقتدار على خدمة تعليم وتدريب ورعاية أجيالنا، والتخطيط لمستقبلهم، وتحفيزهم، ومتابعة إنجازاتهم، ونسهم معهم في تذليل كل التحديات التي ربما تعترض مسيرتهم.
من جهته بين سعادة مدير الإدارة العامة للتعليم بالأحساء الأستاذ حمد بن محمد العيسى في كلمته بهذه المناسبة أن الحديث عن المعلم يطول ولا ينتهي واليوم العالم أجمع يحتفل بهذا اليوم الذي يوافق الخامس من أكتوبر إجلالاً وتقديراً للمعلم العظيم وصانع الإنجازات.
من جانبه أشار سعادة عميد كلية التربية الدكتور محمد بن سعيد القحطاني في كلمته إلى أن كلية التربية تسعد بالاحتفاء بهذا اليوم العالمي للمعلم في هذه الذكرى الجميلة عرفاناً وتقديراً لدوره التعليمي والتربوي.
ثم قدمت فقرة بعنوان (لمسة وفاء) تكريما للفقيدة وكيلة كلية التربية السابقة الدكتورة هالة بنت أحمد السماعيل -يرحمها الله-. على ما قدمته من جهود في خدمة العلم وطلبته.
وفي ختام الاحتفال كرم معالي رئيس الجامعة سعادة مدير الإدارة العامة للتعليم بالأحساء.
يذكر أن فعاليات الاحتفاء باليوم العالمي للمعلم التي تنظمها كلية التربية تشتمل على عدد من ورش العمل والجلسات العلمية التي يقدمها نخبة من المختصين وتستهدف المعلمين والمعلمات.

التأهيل لاختبار الرخصة المهنية للمعلمين



  بالتعاون بين كلية التربية وعمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد، عقدت دورة تدريبية بعنوان: "التأهيل لاختبار الرخصة المهنية للمعلمين". صمم الدورة التدريبية ونفذها سعادة الأستاذ الدكتور هاشم بن سعيد الشيخي عضو هيئة التدريس بقسم المناهج وطرق التدريس.

   تركزت الدورة التدريبية حول محاور عديدة تنسجم مع معايير الرخصة المهنية للمعلمين الصادرة عن هيئة تقويم التعليم والتدريب. وتمثلت أبرز تلك المحاور في مخرجات التعليم، والأهداف التربوية، واستراتيجيات التدريس الحديثة، وطرق وأساليب التقويم، والمهارات الكمية في اختبار الرخصة المهنية. كما تم تقديم (100) سؤال رفيع المستوى تحاكي أسئلة اختبار الرخصة المهنية، ومجموعة من الأسئلة التي سبق ورودها في الاختبار. وبلغ مجموع ساعات البرنامج التدريبي (20) ساعة تدريبية، واستهدفت الدورة المعلمين والمعلمات، والراغبين في الالتحاق بالوظائف التعليمية.



: