جامعة الملك فيصل

الأقسام العلمية

 

كلمة رئيس القسم 

(د. عبدالله بن عبدالعزيز احمد السلطان)

arapress.jpeg
 

النشأة:

قسم اللغة العربية نشأ بجامعة الملك فيصل متزامناً مع نشأة كلية التربية، حيث كان أحد أقسامها الرئيسة عام 1401هـ. ومن ثمّ انضم القسم إلى كلية الآداب وكان ذلك عام 1430هـ. وقد نشأ هذا القسم تلبية لحاجة المجتمع وسوق العمل إلى معلمين متخصصين في تعليم اللغة العربية وآدابها، وإعداد جيل قوي متسلح بعلوم اللغة العربية ومدرك لانتمائه الوطني ومعتز بهويته العربية والإسلامية.

الرّسالة

كما أن له رسالة سامية تتمثل في:

 تعزيز انتماء الطّلبة إلى تراثهم، وصقل هويّتهم الثّقافيّة، وإكسابهم الذّوق الأدبيّ واللّغويّ، وتوطيد علاقتهم بالفروع المعرفيّة عن طريق برامج أكاديمية متطورة تنمي لدى الطالب مهارات التواصل اللغوي والأدبي والمعرفي بما يؤهله للدخول إلى سوق العمل وييسر تفاعله فيه.

الأهداف:

 ولقد تعددت أهدافه متمثلة في،

- تخريج طلاب مؤهلين في التخصص من حيث مهارات الاتّصال اللّغويّ في القراءة والكتابة والاستماع والمحادثة والمحاورة، ومن حيث الذائقة الأدبية والبلاغية والنقديَّة.

-خدمة المجتمع بإمداده بكوادر من الطلاب النظاميين والخريجين متمكنين من إنتاج أنساق معرفيّة جديدة تثري المخزون التّراثيّ ومنافسةً أحدث النّظريّات وأدقّ المعارف.

- تشجيع البحث العلميّ في اللّغة والأدب والنّقد والحضارة عن طريق الحثّ على توظيف المعارف الحديثة تقنيّة كانت أم نظريّة، واستخدامها الاستخدام الأمثل.

وتنوعت برامجه الأكاديمية ما بين بكالوريوس اللغة العربية وآدابها، وماجستير الأدب والنقد والبلاغة، ودكتوراه اللغويات، ودكتوراه الأدب والنقد والبلاغة، علما بأنه كان القسم الأول على مستوى الجامعة في اعتماد برنامجيه للدكتوراه.

 ولقد أولت قيادتنا الرشيدة اهتماماً كبيراً وجهودا مخلصة لخدمة اللغة العربية وصونها والمحافظة عليها. يقول فيها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله-

"بلادنا المملكة العربية السعودية، دولة عربية أصيلة، جعلت اللغة العربية أساساً لأنظمتها جميعاً، وهي تؤسس تعليمها على هذه اللغة الشريفة، وتدعم حضورها في مختلف المجالات، وقد أُسست الكليات والأقسام والمعاهد وكراسي البحث في داخل المملكة وخارجها لدعم اللغة العربية وتعليمها وتعلمها".

وكانت رؤية المملكة 2030 م امتدادًا نوعيًّا للاهتمام بها إذ تضمّنت توجهاتها ضرورة العناية باللغة العربية بوصفها جزءًا أساسًا من مكوّنات الهوية والوحدة الوطنية السعودية. وترسيخ القيم العربية والإسلامية الأصيلة.

كما سعت جامعة الملك فيصل في مسيرتها الحافلة في مختلف المجالات الأكاديمية والبحثية والمجتمعية على خدمة اللغة العربية في العمل من خلال تنفيذ برامج تعليمية ومبادرات نوعية تسهم في مواكبة المتغيرات العصرية، تحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030.

وانطلاقاً من رؤية القسم في تعزيز حضور اللغة العربية وخدمتها فإنه يسعى إلى عقد اتفاقيات مختلفة وتقديم برامج تعليمية طويلة المدى وقصيرة المدى للناطقين باللغة العربية وبغيرها. تسهم في مواكبة احتياجات سوق العمل المتسارعة والمتجددة، تحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030.

وفي ختام هذه الكلمة نؤكد حرص القسم على التعاون مع كافة الجهات العلمية والثقافية لتحقيق رسالة وأهداف القسم والكلية والجامعة.


: