الأربعاء 19/01/1441 - 18/09/2019

المركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع

 
 
 

 لمحة عن المركز

​المركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع ظهر إلى الوجود بموافقة ملكية كريمة ليكون مؤسسة بحثية استشارية وطنية تحتضنها جامعة الملك فيصل لتلبي تطلعات المجتمع في هذا المجال بما يجعل من رعاية الموهبة والإبداع ثقافة مجتمعية وممارسة تربوية عند إعداد النشْء ليتولوا مقاعدهم القيادية في بناء المجتمع وصنع حضارته.

وقد جاءت فكرة المركز تجسيداً لهذه الرؤية ليعبر عن إنشاء مركز وطني ذي تميّزٍ بحثيٍّ تحت عنوان " المركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع"، يرمي إلى تحقيق إنجازات بحثية نوعية، والقيام بالمهام التوعوية والاستشارية في مجال الموهبة والإبداع، كأول مركز من نوعه تحتضنه مؤسسات التعليم العالي على المستوى الوطني والعربي. له مجلس إدارة مركزي، ويرتبط بالجهات البحثية المحلية والعالمية- ذات العلاقة- باتفاقيات تعاون من شأنها تحديد العلاقة بين الطرفين، وإصدار نظامٍ أساسيّ خاصٍّ به، يُعتمد من قبل مجلس الجامعة.

في ضوء هذه المعطيات، وافق مجلس التعليم العالي على إنشاء المركز، بقراره رقم: 28/54/1430هـ،بتاريخ 14/5/1430هـ، وقد حظي القرار بموافقة خادم الحرمين الكريمة، التي جاءت تحت رقم 4882 /م ب، بتاريخ : 29/5/1430 هـ.

وقد تعاقب على منصب مدير المركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع  كل من :

1. الأستاذ الدكتور عبدالله بن محمد الجغيمان.
2. الدكتور مهنا بن عبدالله الدلامي.
3. الأستاذ الدكتور إبراهيم بن سالم الصباطي.
4. الأستاذ الدكتور حمدان بن إبراهيم المحمد 
5. الدكتور عبد الرحمن الليلي ... وما يزال حتى تاريخه.

فكرة المركز 
تُؤمِن جامعة الملك فيصل بالأحساء بأهمية مجال أبحاث الموهبة والإبداع في تطوير أدبيات المعرفة؛ في مجال رعاية الموهبة والموهوبين والإبداع والمبدعين، وتأصيلها بما يتوافق مع حاجات المجتمع المتجددة، مما يُسهم في مساعدة الجهات التربوية والمجتمعية على توفير رعاية تربوية تتناسب وقدرات الموهوبين العقلية العالية، وحاجاتهم النفسية والاجتماعية الخاصة، بما يحقق فاعلية عالية لتلك القدرات لصالح الموهوبين أنفسهم ومجتمعهم.
وقد جاءت فكرة المركز تجسيداً لهذه الرؤية ليعبر عن إنشاء مركز وطني ذي تميّزٍ بحثيٍّ تحت عنوان " المركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع"، يرمي إلى تحقيق إنجازات بحثية نوعية، والقيام بالمهام التوعوية والاستشارية في مجال الموهبة والإبداع، كأول مركز من نوعه تحتضنه مؤسسات التعليم العالي على المستوى الوطني والعربي. له مجلس إدارة مركزي، ويرتبط بالجهات البحثية المحلية والعالمية- ذات العلاقة- باتفاقيات تعاون من شأنها تحديد العلاقة بين الطرفين، وإصدار نظامٍ أساسيّ خاصٍّ به، يُعتمد من قبل مجلس الجامعة.
في ضوء هذه المعطيات، وافق مجلس التعليم العالي على إنشاء المركز، بقراره رقم: 28/54/1430هـ،بتاريخ 14/5/1430هـ، وقد حظي القرار بموافقة خادم الحرمين الكريمة، التي جاءت تحت رقم 4882 /م ب، بتاريخ : 29/5/1430 هـ.

رؤية المركز
أن نكون مركزاً رائداً ومتميزاً في أبحاث و برامج الموهبة والإبداع على المستوى العالمي لتحقيق أعلى  معايير الجودة في تنمية قدرات الموهوبين والمبدعين.

رسالة المركز
تقديم خدمات بحثية واستشارية وتدريبية وأكاديمية ذات جودة عالية في مجال تربية وتعليم الموهوبين والمبدعين، وتوفير الدعم العلمي والمعنوي للمشروعات البحثية، من خلال فريق عمل ذي كفاءة عالية ومنهجيات علمية  وشراكة وتعاون مع أفضل المراكز العالمية المتخصصة في الموهبة والإبداع.

أهداف المركز
1- إثراء البحث العلمي في الجامعات والمؤسسات العلمية الأخرى في مجال تربية الموهوبين والمبدعين.
2- بناء برامج أكاديمية في مجال تربية وتعليم الموهوبين.
3- تطوير أنظمة ولوائح لرعاية مواهب الطلبة الموهوبين والمبدعين في مؤسسات التعليم العالي.
4- بناء نظم ضمان الجودة والاعتماد لبرامج تربية وتعليم الموهوبين في المؤسسات التعليمية.
5- نشر ثقافة الموهبة لدمج مهارات التفكير الإبداعي في المنهج الدراسي بمدارس التعليم العام والجامعات في المملكة العربية السعودية.

قيم المركز
الإبداع     التعاون     الإنتماء      الجودة