جامعة الملك فيصل

الرياضيات والاحصاء

 محرر المحتوى

كلمة رئيس قسم الرياضيات 
الحمد لله الذي علم بالقلم، علم الإنسان مالم يعلم، وأصلي وأسلم على النبي المعلم، وعلى آله وصحبه ومن تبعهم وتعلم: فإن الرياضيات أم العلوم ومحورها وأساسها، فهي عمادة العلوم العلمية، ولابد من إتقان مهاراتها وتطبيقاتها لفهم وإدراك بقية العلوم الطبيعية. لذلك تحرص الدول المتقدمة والجامعات المرموقة على هذا التخصص وتطويره ليكون مفتاح العلوم بجدارة لفهم نظرياتها وتطبيقاتها ومسائلها لتؤسس العلماء النقاد والمحللين الأفذاذ. انطلاقا من هذا المفهوم، سعى قسم الرياضيات في كلية العلوم في جامعة الملك فيصل لتقديم برامج نوعية من بكالوريوس وماجستير ودكتوراه في الرياضيات في عدة مسارات من منطلق الأهمية الفائقة لهذ العلم والحاجة الماسة للمملكة لمتخصصين في هذا المجال سعيا نحو تحقيق أهداف الرؤية المنشودة في 2030. لذلك كان لزاما علينا إكساب طلابنا نوعية فائقة من المعارف والمهارات والخبرات والتطبيقات ليبلغوا ذروة المجد. بالإضافة لدور القسم البارز في البحث العلمي وإسهامه في نشر الأبحاث النوعية في كافة مجالات الرياضيات في المجلات العالمية والمؤتمرات الدولية، بالإضافة لتأليف مجموعة من الكتب التخصصية في فروع الرياضيات. ولتحقيق هذه الأهداف والرؤية المتميزة فقد استقطب القسم نخبة من الباحثين والأكاديميين ممن لديهم أعلى الخبرات والمهارات لصقل طلابنا وتعليمهم بشكل متميز. وبإذن الله القسم ماض قدما في تبني برامج نوعية يتطلبها سوق العمل سعيا نحو خدمة وطننا الغالي وتعليمنا العالي. وهذا الموقع يعرِف بقسم الرياضيات وخططه ومقرراته وبرامجه وأنشطته وأبحاث أعضاء هيئة التدريس ومشاريعهم البحثية. وفي الختام أتمنى أن يكون هذا الموقع نافذة لإبراز التطور العلمي والبحثي لقسم الرياضيات، ونسعد بالاستماع إلى جميع الآراء والمقترحات التي تهدف إلى تحسين الخدمات التي يقدمها والرقي بمستوى مخرجاته التعليمية والمساهمة في عملية التطوير، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
: