الاثنين 05/01/1439 - 25/09/2017

عن الجامعة

 
 

الموقع

تقع الجامعة في مدينة الأحساء، ولها فرع في مدينة الدمام.

الأحساء
تتربع جامعة الملك فيصل على مساحة تقدر بـ480 هكتار منذ افتتاحها عام 1395هـ، على قطعة أرض تمثل بوابة مدينة الهفوف المطلة على الطريق المؤدي لبعض دول مجلس التعاون، قطر والامارات وسلطنة عمان .

 

موقع الإحساء
  • الاسم والتاريخ :
  • الأحساء جمع حسي ، وهو الأرض الصخرية المغطاة بطبقة رملية تختزن الأمطار. وقد عرفت الأحساء قديماً باسم هجر والبحرين . ومن الأحساء قبيلة عبد القيس التي كان لها السبق في الدخول في الإسلام وأسست مسجد جواثا المعروف ، وهو ثاني مسجد أقيمت فيه صلاة الجمعة بعد مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • الموقع :
  • تقع الأحساء بين خطي طول 25-50 درجة وخطي عرض 25-26,5 درجة . تشغل الأحساء مساحة كبيرة شرق الجزيرة العربية ، وتمتازبموقعها المتميز ، فهي المنفذ البري للمملكة بقطر والإمارات وعمان ، وتعد متوسطة بين العديد من المدن الهامة مثل الدمام مسافة 150 كم ، والرياض 328 كلم . تقدر مساحة الأحساء بحوالي 534000 كيلو متر مربع ويقدر عدد سكانها بما يزيد على مليون نسمة .
  • المناخ :
  • ناخ الأحساء حار في الصيف حيث تصل درجة الحرارة إلى ما يقرب من 50 درجة ومائل إلى البرودة في الشتاء ومعتدل في بقية العام ، وخاصة في الليل بسبب كثافة النخيل والاشجار.
  • التعليم :
  • عرفت الأحساء منذ فترة قديمة كمركز علمي يقصده طلبة العلم من كل مكان . وفد اليها الكثير من طلبة العلم من كل مكان لدراسة علوم الشريعة واللغة والتاريخ والأدب .

    في الأحساء أكثر من 600مدرسة يدرس فيها أكثر من 200 ألف طالب وطالبة، كما فيها جامعة الملك فيصل وكلية الشريعة والدراسات الإسلامية والعديد من الكليات والمعاهد المختلفة
  • الزراعة :
  • الأحساء واحة زاعية منذ القدم ، وقد امتازت بخصوبة تربتها ووفرة المياه فيها، ويوجد بها أكثر من مليوني نخلة تنتج أجود أصناف التمور في العالم ، كالخلاص والرزيز والشيشي .

    وقد أشتهرت الأحساء بعيون المياه ، حيث يوجد فيها أكثر من 30 عينا تمد الواحة بالمياه ويرتادها الناس للسباحة ، من أشهرعا الخدود والبحيرية وأم سبعة والجوهرية والحارة والحقل وصويدرة ، وعين نجم ، المعروفة بمياهها المعدنية الكبريتية الدافئة التي يرتادها الناس للأستشفاء .
  • المواقع والآثار :
  • تزخرالأحساء بالعديد من المواقع التاريخية والسياحية . أولها مسجد جواثا ، وهو ثاني مسجد أقيمت فيه صلاة الجمعة في الأسلام بعد مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والذي بناه بنو عبد القيس بعد أسلامهم . كما فيها جبل القارة ، والذي كان يعرف قديماً بجبل الشبعان ، ويمتاز بكهوفه ذات الطابع الخاص ، وبرودته صيفاً ودفئه شتاء .

    وفي الأحساء العديد من القصور والقلاع التاريخية ، من أشهرها قصر إبراهيم ، وقصر خزام ، وقصر صاهود .

    وفيها شاطىء العقير ، وقد كان في السابق الميناء الرئيسي للمملكة على الخليج العربي حيث تصل عن طريقه البضائع الى الأحساء ونجد وعدد من المناطق ، وفيها كذلك شاطىء سلوى والي يقع جهة قطر الذي يرتاده هواة الصيد والسباحة .



    الدمام
    وفي مدينة الدمام عروس الخليج كان لجامعة الملك فيصل فرعها المتربع على مساحة 525 هكتار في موقع يطل على أمواج الخليج العربي.

    موقع الدمام
  • الدمام فى سطور :
  • وهي عاصمة المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية ، تطل الدمام على مياه الخليج العربي ، وتقع على خط طول 50.1142 وخط عرض 26.4258 وقد كان لاكتشاف البترول في المناطق المحيطة بالدمام عام 1938م الأثر الأكبر في التطور و التعمير ونزوح السكان إليها من جهات متعددة من الجزيرة ابتداءاً من عام 1940م.

    تعد الدمام أحد المراكز التجارية والسياحية والاقتصادية بالمملكة ، حيث يمتد كورنيش الدمام على طول ساحلها على الخليج العربي ، كما أنها تضم عدداً كبيراً كم أمهات الشركات التجارية والخدمية والتي باتت معلماً من معالم التقدم الحضاري كما أنها تحتضن مطار الملك فهد أحد أكبر المطارات وأكثرها تقدماً في المملكة العربية السعودية ، كما يوجد بها جامعة الملك فيصل ، وميناء من أكبر الموانئ بالمملكة.