تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

جامعة الملك فيصل

 

كلمة رئيس القسم:

 

      في ظل التوسع الكمي والتطور النوعي الذي تشهده التربية الخاصة في المملكة وما واكب ذلك من ازدياد مطرد في الحاجة إلي معلمين متخصصين في التربية الخاصة والتي تعاني من نقص شديد في الكوادر البشرية في العالم بشكل عام والعالم العربي علي وجه الخصوص؛ لهذا كان على جامعة الملك فيصل أن تضطلع بهذا الدور كأحد الصروح العلمية التي يمكن أن تساهم بإيجابية في إعداد وتخريج كوادر علمية مؤهلة من المعلمين المتخصصين في مجال التربية الخاصة , ذلك التخصص الذي تخلو منه المنطقة الشرقية وتسعي جامعة الملك فيصل إلي تقديمه لخدمة المؤسسات التعليمية الحكومية وغير الحكومية في المنطقة .

 

 

 

 

 
: